ترامب ونتائج انتخابات التجديد النصفى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
ترامب ونتائج انتخابات التجديد النصفى من موقع مصرس، بتاريخ اليوم الجمعة 9 نوفمبر 2018 .

ترامب ونتائج انتخابات التجديد النصفى
فايزة المصرى نشر في الأهرام اليومي يوم 09 - 11 - 2018

انتهت انتخابات التجديد النصفى لمجلسى الكونجرس بفوز الديمقراطيين بأغلبية مقاعد مجلس النواب. ورغم أن ذلك يعد مكسبا للديمقراطيين لكنه أقل مما كانوا يطمحون إليه، وهو سيطرة مطلقة على الكونجرس بمجلسيه.
أما الحزب الجمهورى الذى ينتمى إليه ترامب فلم يحافظ فقط على عدد مقاعده فى مجلس الشيوخ، بل كسب المزيد منها ليسيطر بشكل مريح على هذا المجلس. وبهذا فإن النتيجة لاتزال إلى حد ما فى مصلحة الرئيس دونالد ترامب.
وتعد هذه النتيجة فى حد ذاتها سابقة، حيث درج العرف على أن الحزب الذى ينتمى إليه الرئيس الأمريكى يخرج من انتخابات التجديد النصفى خاسرا، بما يحقق التوازن ويمنح الحزب المعارض مساحة أكبر من السلطة التشريعية ،ويحول بالتالى دون سيطرة مطلقة من جانب الحزب الحاكم.
ولأن انتخابات التجديد النصفى تأتى فى منتصف فترة حكم الرئيس الأمريكي، فإنها تعد استفتاء على شعبيته. وهنا تعد النتيجة فى مصلحة ترامب. فخلال الحملات الانتخابية، قام ترامب بجولات لدعم المرشحين الجمهوريين، بينما قام الرئيس الأسبق باراك أوباما بجولات مماثلة لدعم المرشحين الديمقراطيين. وبينما فاز معظم من دعمهم ترامب، لم يكن لدعم أوباما تأثير مماثل. ويستخلص من ذلك أنه رغم العلاقة الشائكة بين ترامب والإعلام الذى يتبنى بصفة عامة موقفا معاديا له، وبصرف النظر عن الانتقادات التى يوجهها الديمقراطيون إلى ترامب وحزبه، فإن شعبية ترامب بين الأمريكيين ليست متدنية كما يتصور الديمقراطيون.
وتعد انتخابات التجديد النصفى أيضا مقياسا لما يمكن أن تكون عليه انتخابات الرئاسة القادمة فى 2020. وفى ضوء ذلك يمكن القول إن الاستقطاب مازال عميقا بين الأمريكيين، وقد يزداد عمقا فى الفترة القادمة. ولأن المرشحين الجمهوريين حققوا انتصارات فى الدوائر الانتخابية ذاتها التى صوتت لترامب فى انتخابات الرئاسة الماضية، فهذا مؤشر على أن مزاج الناخب الأمريكى فى هذه الدوائر أقرب إلى أفكار الجمهوريين اليمينين منه إلى أفكار تيار من الديمقراطيين المغالين فى ليبراليتهم.
وكشفت هذه الانتخابات عن تراجع فى تأييد قطاع مهم من النساء الأمريكيات للجمهوريين. كما كانت هناك مفاجأة فى الدوائر الموجودة فى ضواحى المدن الأمريكية. فبينما تكون نتيجة التصويت فى هذه الدوائر عادة لمصلحة الجمهوريين، جاءت معظمها هذه المرة لمصلحة الديمقراطيين. وهذه مؤشرات لابد من أخذها فى الاعتبار عند الاستعداد لانتخابات الرئاسة القادمة.
ومن ناحية أخري، فإن سيطرة الديمقراطيين على مجلس النواب سيزيد من المصاعب التى تواجه الإدارة الأمريكية فى الفترة المتبقية من ولاية الرئيس ترامب. فنحن أمام مجلس ليبرالى يضم عددا ممن يدخلون المجلس لأول مرة. وهناك تمثيل أكبر للشباب والنساء والأقليات، من أبرز هؤلاء القادمين الجدد نائبتين مسلمتين عن ولايتى منيسوتا وميشيجان، فضلا عن ممثلة نيويورك التى تنتمى للتيار اليسارى من الحزب الديمقراطى ،وقد أصبحت أصغر أعضاء مجلس النواب سنا. وتمثل سيطرة الديمقراطيين على مجلس النواب تحديا لإدارة ترامب حيث سيسيطر الديمقراطيون على لجان المجلس المختلفة، ومن أهمها لجنة المخابرات ولجنة الرقابة واللجنة القضائية. وقد تتسبب هذه اللجان الثلاث على وجه الخصوص فى إثارة مشكلات متواصلة ومزعجة للجمهوريين عامة ولترامب وأسرته بصفة خاصة.
لكن الأمر يتوقف على كيفية استغلال الديمقراطيين لهذه الفرصة: هل يركزون على الانتقام من ترامب، أم يسعون لكسب المزيد من الشعبية استعدادا لانتخابات الرئاسة الأمريكية القادمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( ترامب ونتائج انتخابات التجديد النصفى ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : مصرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق