أخبار عاجلة
توصيل خط مياه لتغذية 7 قرى بالخانكة -
تصريحات جديدة للمحققة الدولية في قضية«خاشقجي» -

"راحوا يسرقوه فقتلوه".. مفاجآت حول مقتل كويتي الجنسية داخل شقته بالعجوزة

"راحوا يسرقوه فقتلوه".. مفاجآت حول مقتل كويتي الجنسية داخل شقته بالعجوزة
"راحوا يسرقوه فقتلوه".. مفاجآت حول مقتل كويتي الجنسية داخل شقته بالعجوزة

نقدم لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
"راحوا يسرقوه فقتلوه".. مفاجآت حول مقتل كويتي الجنسية داخل شقته بالعجوزة من موقع الفجر، بتاريخ اليوم السبت 16 مارس 2019 .

كشفت تحقيقات رجال مباحث الجيزة عن تفاصيل قتل رجل سبعيني العمر ويحمل الجنسية الكويتية داخل شقته بمنطقة العجوزة، وتبين أن خادمته وراء قتله بالإشتراك مع شقيقيها، و3 أخرين، لسرقته.

كانت نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، في أقل من 24 ساعة في كشف ملابسات واقعة سرقة وقتل مسن يحمل الجنسية الكويتية، داخل شقته بمنطقة العجوزة، والقبض على المتهمين بارتكاب الجريمة، وأخطر مدير أمن الجيزة بالواقعة.

وتلقى اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إخطارا من العقيد عمرو البرعي مفتش مباحث وسط الجيزة، بورود بلاغا للرائد مصطفي خليل رئيس مباحث قسم شرطة العجوزة، من فتاة ثلاثينية العمر، وتعمل خادمة لدي رجل مسن ويحمل الجنسية الكويتية، مفاده بقيام مجهولين باقتحام الشقة عملها، وتقييدها بالحبال، ووضعوا لاصقا على فمها، لعدم تمكنها من الصياح للاستغاثة، ثم قيدوا صاحب الشقة الكويتي الجنسية، ووضعوا لاصقا طبيا على فمه، ولدي محاولته انتزاعه، قاموا بخنقه حتي لفظ أنفاسه الأخيرة، وسرقوا متعلقاته من الشقة وفروا هاربين.

وبتشكيل فريق بحث بإشراف اللواء محمد الألفي نائب مدير مباحث الجيزة، وفحص علاقات المجني عليه، وكاميرات المراقبة بالمنطقة مكان الجريمة، توصل المقدم مجدي موسي وكيل فرقة وسط الجيزة، إلى أن المجني عليه في العقد السابع من عمره، ويقيم بمفرده بالشقة سكنه، والخادمة لديه وراء ارتكاب الجريمة، بالإشتراك مع شقيقيها "ولد وفتاه"، و3 اخرين، لسرقته.

وبإعداد عدة أكمنة لضبطهم بإشراف اللواء مدحت فارس مدير المباحث الجنائية، تمكنت قوة أمنية من القبض عليهم، وبمواجهتهم اقروا خلال التحقيقات أمام العميد عمرو طلعت رئيس قطاع شمال الجيزة، بارتكاب الواقعة، وسرقة 712 دولار، ألف جنيه مصري، هاتفين محمول، خاصين بالمجني عليه، وحرر المحضر اللازم بالواقعة بإخطار اللواء دكتور مصطفي شحاتة مساعد وزير الداخلية لقطاع امن الجيزة، والعرض على النيابة العامة لتولي التحقيقات.

"علاقة آثمة وحفلة تعذيب".. مفاجآت جديدة في قتل فتاة قاصر بإمبابة
كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة عن تفاصيل واقعة إلقاء جثة فتاة قاصر أسفل كوبري الساحل، بعد خطفها وتعذيبها لسرقتها الهاتف المحمول الخاص بأحد المتهمين.

تعود تفاصيل الواقعة أثناء تواجد ضابط من قوة وحدة مباحث قسم شرطة إمبابة ومندوب شرطة من قوة القسم نظام، بخدمتهما بالطوف الأمني أعلى كوبري الساحل، دائرة القسم، تلاحظ لهما وقوف عربة كارو بجانب الطريق ترجل منها 3 أشخاص يحملون جوال بلاستيك قاموا بالتخلص منه بأحد فتحات الصيانة بالكوبري، فتوجها للمكان وبفحصهما الجوال تبين ظهور قدم آدمية منه، فقاما بملاحقتهم وضبطهم وتبين أنهم كلًا من حمدي.إ.ز.إ.غ وشهرته "حمدي العسكري"، بائع متجول، 20 سنة، ومقيم بدائرة مركز أوسيم، السابق إتهامه في 3 قضايا (سلاح ناري، مشاجرة، جنحة أحداث) آخرهم مشاجرة وبحوزته كتر، محمود.خ.م.ا وشهرته "محمود أناكوندا"، نقاش، 17 سنة، ومقيم بذا ت العنوان السابق إتهامه في قضية (مشاجرة وبلطجة وشروع في قتل)، شقيقة الثاني شيماء.خ.م.ا، ربة منزل، 25 سنة، ومقيمة بذات العنوان، السابق إتهامها في قضية (مشاجرة وبلطجة وشروع في قتل)، تطورت إلى مشاجرة قام خلالها المتوفي بإشهار سلاح أبيض مطواة حيث تمكن الثاني من إستخلاصه منه وطعنه به محدثًا إصابته التي أودت بحياته.

وعقب تقنين الإجراءات والعرض على اللواء دكتور مصطفي شحاتة مساعد الوزير لقطاع أمن الجيزة أمر بضبط المتهمين على وجه السرعة، فأنتقل المقدم محمد ربيع رئيس وحدة مباحث القسم وقوة مرافقة له لمكان الواقعة، وعُثر بداخل الجوال على جثة فتاة في العقد الثاني من العمر مصابة بكدمات بالبطن والرأس وسحجة أسفل الذقن، وبمناقشة المتهمين قرروا أن المجني عليها تدعى فرح.ه.م.م، ربة منزل، 16 سنة، ومقيمة دائرة مركز أوسيم، والتي تربطها علاقة عاطفية "غير شرعية" بالأول والثاني، وأضاف الثاني أنه حال تردد المجني عليها بمسكنه قامت بمغافلته والإستلاء على هاتفه المحمول، فقام بالإشتراك مع الأول بإحتجازها بمنزله وقيدوها وتعدوا عليها جميعًا بالضرب لإجبارها الإفصاح عن مكان إخفاء الهاتف، فأخبرتهما برهنه لدى أحد محلات بيع الهواتف المحمولة الكائنة بدائرة مركز أوسيم بمبلغ 30 جنية، فتوجه صحبة الأول وأستعادا الهاتف من المحل المشار إليه.

وواصل انه عقب عودتهم استمروا في التعدي على المجني عليها بالضرب بعصا خشبية وصعقها بالكهرباء حتي فارقت الحياة، وعقب ذلك أستأجر الأول عربة الكارو المضبوطة، وقاموا بنقل الجثة لمنزل والدة الثاني والثالثة "آمال.ص.خ.ع" ربة منزل، 50 سنة، ومقيمة دائرة مركز أوسيم، لإخفاء الجثة خشية إفتضاح أمرهم وتوجه المتهمين للتخلص منها بمكان الواقعة.

وأمكن التوصل لشاهدي الواقعة وهما كلًا من خالد.ع.أ.م، صاحب محل بيع الهواتف المحمولة المشار إليه، 41 سنة، ومقيم بأوسيم، كامل.ص.ك.ع.ا، صاحب العربة الكارو المضبوطة، ومقيم بذات العنوان، وبسؤالهما أيدا ما جاء بإعترافات المتهمين، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة واحالهم اللواء رضا العمدة مدير مباحث الجيزة للنيابة العامة لتولي التحقيقات.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( "راحوا يسرقوه فقتلوه".. مفاجآت حول مقتل كويتي الجنسية داخل شقته بالعجوزة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الفجر

السابق تجديد حبس عاطل متهم بقتل والدته بـ10 طعنات بالكوم الأخضر
التالى "على بياض".. التحقيق في الاعتداء على عامل وإجباره على توقيع إيصالات أمانة بالمطرية