أخبار عاجلة
ساينز : راموس لديه آمال كبيرة في لعب الأولمبياد -

الدم بقى مية.. شاب يقتل والده ويدفنه في حفرة أسمنتية أسفل السرير.. والتحريات:المخدرات السبب

الدم بقى مية.. شاب يقتل والده ويدفنه في حفرة أسمنتية أسفل السرير.. والتحريات:المخدرات السبب
الدم بقى مية.. شاب يقتل والده ويدفنه في حفرة أسمنتية أسفل السرير.. والتحريات:المخدرات السبب

كشفت أجهزة الأمن بالجيزة تفاصيل واقعة تخلص شاب من والده بسبب رفضه إعطائه بأموال لشراء مخدرات، حيث أقدم على قتله وحفر له مقبرة أسفل السرير ودفنه ووضع عليه كمية من الأسمنت.

تفاصيل الواقعة بدأت بتلقى قسم شرطة بولاق الدكرور بلاغا من عمرو 51 سنة، فني هندسي ومقيم أكتوبر، بغياب والده محمود 70 سنة، موظف بالمعاش والمقيم بمنطقة صفط اللبن، بولاق الدكرور، منذ يوم الأربعاء الماضي.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من مباحث الجيزة، تحت قيادة العقيد محمد الشاذلي مفتش مباحث غرب الجيزة، والمقدم محمد الجوهري رئيس مباحث بولاق الدكرور، والرائد أيمن السكوري معاون المباحث، إلى مكان المنزل محل إقامة المتغيب، وبإجراء التحريات تبين أن المتغيب مقيم بالعنوان المشار إليه صحبة زوجته "نجاح"، وشقيق المبلغ من الأب ويدعى "محمد" 31 سنة، سيئ السمعة والسلوك، دائم التشاجر مع المتغيب بسبب الفلوس، لشراء المخدرات.

اقرأ أيضا.. عاطل يقتل والده ويخفي جثته أسفل السرير في بولاق الدكرور

وأضافت التحريات التي جرت بمعرفة اللواء مدحت فارس نائب مدير الادارة العامة للمباحث، أنه بمناقشة زوجته أقرت أنها عادت يوم الأربعاء الماضي من زيارة كريمتها فتبين لها عدم تواجد الزوج المتغيب، وبالاستعلام من نجلها أخبرها أنه خرج بعدها، إلا أنه لم يشاهده، وبفحص المنزل عثر على آثار رمال بالشقة وبتتبعها قادت إلى أسفل سرير الابن "العاق"، حيث وجدوا آثار إسمنت حديث، وبفتح حفرة الإسمنت صدرت رائحة كريهة، وبالفحص تبين وجود جثة مدفونة، ويكثف أجهزة الأمن جهودها لضبط المتهم.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الدم بقى مية.. شاب يقتل والده ويدفنه في حفرة أسمنتية أسفل السرير.. والتحريات:المخدرات السبب ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : أهل مصر

السابق عاطل يقتل والده ويخفي جثته أسفل السرير في بولاق الدكرور
التالى تشريح جثة مسن لقى مصرعه على يد ابنه ببولاق الدكرور