أخبار عاجلة

تقرير يتوقع: 2% خفضاً لأسعار الفائدة قبل منتصف 2020

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
تقرير يتوقع: 2% خفضاً لأسعار الفائدة قبل منتصف 2020 من موقع مصرس، بتاريخ اليوم الجمعة 1 نوفمبر 2019 .

تقرير يتوقع: 2% خفضاً لأسعار الفائدة قبل منتصف 2020
صلاح الدين عبد الله نشر في الوفد يوم 01 - 11 - 2019

توقعت إدارة البحوث بشركة شعاع لتداول الأوراق المالية خفض البنك المركزى فى اجتماع لجنة السياسات النقدية خلال نوفمبر القادم 1%، على أن يكون مثله فى النصف الأول من عام 2020، وبذلك تعود أسعار الفائدة إلى مستويات ما قبل التعويم، لتشهد بعدها السياسة النقدية تحركات أكثر هدوءاً وبطئاً وفق ما تحتاجه المتغيرات المختلفة.
أجابت المذكرة البحثية للشركة عن 4 أسئلة، أحدها يتعلق بالتضخم، والآخر بأسعار الفائدة. أشارت الشركة إلى أنه فيما يتعلق بتباطؤ مسار التضخم، لوحظ أنه بعد التباطؤ السريع لأربع قراءات متتالية ليصل إلى أدنى مستوياته فى عدة سنوات، يتوقع أن يرتفع التضخم مرة أخرى بنهاية عام 2019 ليصل إلى حوالى 8.6 - 9 % فى ديسمبر، أو مع الحفاظ على معدلات مماثلة مع نهاية العام المالى الحالى. وفقا للتقديرات، كما يتوقع أن يبلغ متوسط التضخم السنوى للعام المالى
2019/2020 حوالى 7.3 %، وذلك باستثناء أية مفاجآت بسبب تقلب أسعار المواد الغذائية، والأهم من ذلك أى تحرك مفاجئ فى سعر الصرف مما قد يجعل الأمور أكثر تعقيداً.
كما أجابت المذكرة البحثية حول تأثير ذلك على أسعار الفائدة بأن المشهد الحالى يمهد لخفض سعر الفائدة بمقدار 100 نقطة بما يعادل 1% فى اجتماع نوفمبر القادم، وذلك قبل أن يسود الإيقاع بعض الهدوء، وكذلك يعتقد أن يكون هناك خفض آخر بقدر 100 نقطة خلال النصف الأول من 2020، وقد يكون معقولاً بالنسبة للمسار العام.
كما أجابت المذكرة أيضاً عن مدى مساحة الخفض وفقاً التيسير العالمى الحالى، يعتقد أن مصر لديها بعض المجال لخفض أسعار الفائدة دون القلق بشأن جاذبية أدوات
الدين المحلى، حيث لا تزال مصر تتقدم معظم أقرانها فيما يتعلق بارتفاع المعدل الحقيقى، بالإضافة إلى أداء الجنيه المصرى أمام الدولار الأمريكى والذى يمكن اعتباره امتيازاً آخر شجع المستثمرين الأجانب فى الفترة الأخيرة على الاستثمار فى الدين المحلى. بالإضافة لذلك، لا يشكل خفض الفائدة تهديداً كبيراً لشهية المستثمرين نحو أدوات الخزانة، حيث لا يعكس عائد تلك الأدوات تغيرات أسعار الفائدة بشكل كامل أو فورى، لأنها تستجيب لعوامل أخرى متعددة ومتداخلة.
وحول مدى إمكانية قيام البنك بثلاثة تخفيضات فى ثلاثة اجتماعات متتالية، أشارت المذكرة إلى أنه سبق أن قرر البنك المركزى فى عام 2008 رفع أسعار الفائدة 2.75% بصورة متتالية، من فبراير إلى سبتمبر(فى فترة ارتفع فيها التضخم) وصل إلى حوالى 20 %، وفى عام 2009، أو ومع عودة معدلات التضخم إلى مستوياتها الطبيعية، قام المركزى بحركة تيسير متتابعة فاقت مقدار ارتفاع أسعارالفائدة، حيث بلغت 325 نقطة أساس تراكمية، وبنفس جدول الاجتماعات تقريباً من فبراير إلى سبتمبر، أو لذلك يعتقد أن البنك المركزى قد يميل لاستغلال الظروف العالمية الحالية للاقتراب من أسعار الفائدة الطبيعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( تقرير يتوقع: 2% خفضاً لأسعار الفائدة قبل منتصف 2020 ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : مصرس

السابق "النقل": برنامج لتدريب عمال السكة الحديد على التعامل مع الجمهور
التالى أستاذ اقتصاد: تخفيض تكلفة الدين الحكومي تغزو الأسواق المصرية بالاستثمار