أخبار عاجلة
نص كلمة مصر بمنتدى المنظمات غير الحكومية -
الفرق بين البراميسيوم والاميبا -
براعم الزمالك تتوج بكأس السوبر 2019 -

الرأي الآخر

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
الرأي الآخر من موقع مصرس، بتاريخ اليوم الاثنين 1 أبريل 2019 .

الرأي الآخر
.. وما بقي هو الأخطر!!
الجمهورية نشر في الجمهورية يوم 01 - 04 - 2019

* ربما تكون المرة الأولي التي يخرج منها كل من الأهلي والزمالك فائزا!! نعم نتيجة التعادل هي فوز لكلا الفريقين. لأن الزمالك حافظ علي صدارته بفارق النقطتين.. والأهلي حافظ علي وجوده في مركز المطارد باستماتة علي القمة وبفارق النقطتين. أي بفارق قد يزول وينقلب كابوسا للزمالك لو فرط في مباراة واحدة بالخسارة أو حتي بالتعادل!!
وأخطأ الجميع. لأن كل التكهنات كانت تصب لفوز أحد الفريقين علي أساس أن الدافع واحد لهما والفارق يمكن تعويضه بهدف هنا أو آخر هناك.. حتي سيناريو ما قبل المباراة بلحظات كان يشير لإمكانية تأجيل اللقاء بسبب سوء الأحوال الجوية.. لكن طاقم التحكيم الأوروبي يعيش تلك الظروف في أوروبا أسبوعيا.. لذلك شاهدنا مباراة في التزلج علي الطين وتمريرات مقطوعة أو غير موصولة. ومباراة بلا فرص تقريبا. وكأن كل لاعب يأمل ويتمني صافرة النهاية للخروج من تلك الليلة بالتعادل الذي هو أفضل ما يكون للجميع.
* وقد يتساءل البعض.. كيف تكون نتيجة التعادل مرضية للطرفين؟!!
بالنسبة للزمالك فهو الأول المتصدر الذي يمتطي فرس القمة من بداية الدوري. وهذا يعطي إحساسا للاعبين والجهاز الفني بالثقة.. ويزيد ويجدد الثقة مع الجماهير البيضاء التي تشعر باقتراب يوم التتويج. وهنا الخطر الحقيقي!!
لأن عدم الفوز بالدوري بعد موسم التصدر الأبيض سيصيب كل الزملكاوية بانعدام الثقة مستقبلا في كل المنظومة الزملكاوية.
أما الأهلي فقد لعب المباراة وهو قادم من مشوار طويل وبعيد في الدوري أرهقهم جميعا ومروا خلاله بمحطات صعبة تغلبوا فيها علي فارق النقاط الذي كان شبه مستحيل خاصة في نهاية الدور الأول.. ولعب الأهلي المباراة في ظروف صعبة وتحت ضغوط تفوق ما يشعر به لاعبو الزمالك المتصدر.. لكن التعادل هو أفضل ما يمكن أن يحدث للأهلي في تلك الظروف التي تزيد الأهلوية ثقة وأملا في تراجع الزمالك ولو بالتعادل في مباراة واحدة وإن كان هذا الاحتمال هو نفس الشبح الذي يهدد الأهلوية أيضا.. لكن كيف؟!!
* القضية فيما هو آت لكلا الفريقين!!
الزمالك صحيح أنه متصدر للقمة بفارق نقطتين.. لكن أمامه إحدي عشرة موقعة صعبة شاقة مرهقة وأي عاقل هذا الذي يضمن للزمالك الفوز في إحدي عشرة مباراة متتالية يلعبها الفريق كل 72 ساعة ويتخللها لقاءات أفريقية أكثر حساسية؟!
من يضمن فوز الزمالك علي الأهلي في اللقاء القادم وبيراميدز والمصري وباقي الفرق حتي التي تصارع من أجل البقاء؟!!
الأهلي أيضا ليس أفضل حالا.. لأن مبارياته القادمة كلها مباريات كئوس.. والتعادل في إحداها يعني الابتعاد وغروب شمس اللقب.. فمن يضمن فوز الأهلي علي المصري والزمالك والإسماعيلي والاتحاد والمقاصة والمقاولون؟!!
من العاقل والمفتي الكروي الذي يضمن فوز الأهلي أو الزمالك في إحدي عشرة مباراة متواصلة في الدوري؟!!
** الدوري مستمر.. حتي وإن فاز أحدهما في لقاء القمة أول أمس فهذا لا يعني حصوله علي اللقب هذا الموسم.. حتي ولو كانت الأحوال الجوية جيدة وأجاد أحدهما واستعرض قوته وفاز.. فما بقي هو الأصعب. وما هو قادم أخطر بكثير.. لأن الفوز بثلاث وثلاثين نقطة متتالية في الدوري أمر صعب بل أصعب من اللقب الأفريقي نفسه!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الرأي الآخر ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : مصرس

السابق ذكريات
التالى فترة معايشة ناجحة لبيراميدز خلال فترة توقف الدوري