أخبار عاجلة
«أجيري» يحضر مباراة الأهلي والداخلية -
«أجيري» يحضر مباراة الأهلي والداخلية -
غداً .. سامح شكري يستقبل أمين سر حركة فتح -
غداً .. سامح شكري يستقبل أمين سر حركة فتح -
هاني يتقدم للأهلي بالهدف الأول في شباك الداخلية -
هاني يتقدم للأهلي بالهدف الأول في شباك الداخلية -

أسرار ومعلومات عن أول "مايوه" في التاريخ.. صممه مهندس وهذه الفتاة أول من ارتدته

يُعتبر المايوه هو أبرز الأزياء المرتبطة بفصل الصيف، فعند ذكر الصيف يأتي دائمًا في الأذهان صور المصيف والشواطئ، والفتيات اللاتي تسرن على الرمال مرتدين الـمايوهات.

وبالرغم من شهرة تلك الملابس، هل جاء في ذهنك متى ظهر المايوه أو "البكيني" لمرة الأولى؟ بدأت حكاية المايوهات عام 1946 وتحديدًا أثناء الحروب الأمريكية، وفى هذا التوقيت كانت هناك أزمة عالمية في صناعة النسيج.

وفقًا للتقارير الأمريكية، كان النساء في تلك الفترة يرتدين الملابس المصنوعة من الصوف أو ما شابه من المواد الثقيلة، والتي يزداد وزنها بشكل كبير في الماء، ومن هنا جاء فكر مهندس الميكانيكا ومصمم الأزياء الفرنسي "لويس ريارد" أن يصمم شكل جديد لملابس السباحة ولا يستخدم فيه سوى كمية بسيطة جدًا من الأقمشة، مستغلًا الازمة الأمريكية لتتقبل تلك الفكرة.

بعد عمليات عدة من الأشكال، جاء الشكل الذي اختاره مصمم الأزياء الفرنسي "لويس ريارد" وكان عبارة القطعة العلوية التي تتمثل في حمالة صدر عادية مصنوعة من خامات أقمشة خفيفة.

أما القطعة السفلية فعبارة عن مثلثان مقلوبان موصولان بسلسة بسيطة مصنوعة من القماش أيضًا، ونظرًا لحجم البكيني الصغير جدًا وتزامننًا مع تصنيع الأسلحة النووية في أمريكا قبيل بدء عرض التصميم تم تسمية البكيني بـ "الذرة" نسبة لصغر الحجم.

في البداية حينما حاول "لويس" عرض البكيني على عدد من النساء ليظهرن به، رفضن ارتدائه لأنه سيكشف معظم أجزاء الجسم تقريبًا، لكن في 5 يوليو 1946 وأثناء تواجده في "كازينو باريس" رأى هناك راقصة تدعى "ميشيلين برنارديني"، عرض عليها التصميم ولم تمانع في ارتدائه.

وبالفعل ارتدت "برنارديني" المايوه وتم التقاط مجموعة من الصور لها، وطُبعت على صفحات الجرائد وأثارت ضجة كبيرة في فرنسا.

كانت البداية من "الكنيسة" عندما أبدت صدمتها وعدد من الجهات الحكومية رأت أن التصميم يريد فضح النساء فقط، لكن تلقي الجريدة أكثر من 50 ألف خطاب من المعجبين بالتصميم قلب الوضع رأسًا على عقب وبدأ الإقبال على ارتداء البكيني.

منذ أن ظهر للمرة الأولى في فرنسا بدأ البكيني أن ينتشر في فرنسا شيئًا فشيء، لكن الوضع في أمريكا كان مختلفًا.
فقد بدأ "البكيني" بالظهور بصورة كبيرة هناك في فترة الستينيات، وساعد في انتشاره بين النساء مجموعة الأفلام السينمائية التي ظهرت فيها النجمات وهي مرتدية البكيني مثل فيلم "بكيني بيتش" للنجمة أنيت فونيسيلو عام 1964.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( أسرار ومعلومات عن أول "مايوه" في التاريخ.. صممه مهندس وهذه الفتاة أول من ارتدته ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : أهل مصر

السابق سامح عبد العزيز يتعاون مع عمر طاهر لتقديم فيلم" ماشربتش من نيلها"
التالى بمرتبات متميزة | كبري المدارس الكويتية تعلن عن وظائف جديدة للمعلمين والمعلمات في جميع المواد.. ننشر نص الإعلان