أخبار عاجلة

تعريفات ترامب الجمركية على المكسيك تلقى معارضة واسعة

تعريفات ترامب الجمركية على المكسيك تلقى معارضة واسعة
تعريفات ترامب الجمركية على المكسيك تلقى معارضة واسعة

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:

تعريفات ترامب الجمركية على المكسيك تلقى معارضة واسعة

نقلاً عن موقع الدستور، بتاريخ اليوم السبت 1 يونيو 2019 .

قوبل تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض تعريفات جمركية شاملة على الواردات المكسيكية بمعارضة وانتقاد واسعي النطاق حتى من مساعديه المقربين حيث يخشى الكثيرون من أن ينتهى الأمر بالتعريفات الجمركية الجديدة، بدلا من إيجاد حل سحري لمشكلات الهجرة، بارتفاع أسعار السلع بالنسبة للمستهلكين الأمريكيين وتعريض تمرير اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا للخطر.

فقد أعلن ترامب يوم الخميس أنه سيفرض تعريفات جمركية نسبتها 5 في المائة على جميع السلع المكسيكية المستوردة اعتبارا من 10 يونيو وذلك للضغط على البلاد لوقف المهاجرين غير الشرعيين الذين يعبرون الحدود، وبأنه سيقوم تدريجيا برفع التعريفات الجمركية حتى تتم معالجة هذه المشكلة.

** خلط خاطئ بين التجارة والحدود

إن الاعتراض على استخدام ترامب للتعريفات الجمركية سريعة وواسعة النطاق.

فقد قال السيناتور الجمهوري تشاك جراسلي رئيس اللجنة المالية بمجلس الشيوخ إن "السياسات التجارية وأمن الحدود قضيتان منفصلتان. هذا أسوأ استخدام للسلطة الرئاسية في مجال التعريفات ويتعارض مع نية الكونغرس".

أما نيل برادلي نائب الرئيس التنفيذي وكبير مسؤولي السياسات بغرفة التجارة الأمريكية فذكر أن "فرض تعريفات جمركية على السلع الواردة من المكسيك يعد خطوة خاطئة تماما. فهذه التعريفات الجمركية ستدفعها الأسر والشركات الأمريكية دون فعل أي شيء لحل المشكلات الحقيقية على الحدود".

ويقال إن قرار ترامب المفاجئ أثار قلق مساعديه المقربين. فلم يؤيد وزير الخزانة ستيفن منوتشين والممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر فرض التعريفات الجمركية على المكسيك، حسبما ذكرت قناة ((سي أن بي سي)) التي كشفت أيضا أن هذه الخطوة يقودها كبير مستشاري الرئيس ستيفن ميلر المعروف بموقفه المتشدد من الهجرة.

وقال مسؤول بالإدارة لصحيفة ((وول ستريت جورنال)) إن "لايتهايزر غير سعيد".

ووصف فليمون فيلا، عضو الكونغرس الأمريكي عن جنوب تكساس، خطة ترامب للتعريفات بأنها "خرقاء وغير منطقية" وقال في بيان إن القرار يعد بمثابة "تحويل مشكلة إلى مشكلة أخرى".

ومن بين الولايات الأمريكية، تشترك تكساس في أطول امتداد للحدود مع المكسيك. وتعتبر المكسيك، التي تشترك في حدود يبلغ طولها ألفي كلم مع تكساس، أكبر شريك تجاري للولاية. وقد ذكرت وزارة التجارة الأمريكية أن تكساس استوردت سلعا تصل قيمتها إلى حوالي 107 مليارات دولار أمريكي من المكسيك في العام الماضي، وهو ما يمثل 35 في المائة من إجمالي واردات الولاية.

ويعتقد الخبراء أن خطة ترامب المفاجئة بفرض تعريفات جمركية على جميع السلع المستوردة إلى الولايات المتحدة من المكسيك ستوجه ضربة قوية لتكساس، ما يهدد اقتصاد الولاية ويسبب أضرارا مالية للشركات والمستهلكين فيها.

وكتبت ستيفاني لوتير مديرة مبادرة أمن المكسيك بجامعة تكساس في أوستن، تغريدة تقول فيها "وبعيدا عن كونها سياسة رهيبة، من السخف الاعتقاد بأن المكسيك يمكن أن توقف الهجرة".

كما حذرت المستهلكين الأمريكيين من ارتفاع أسعار السلع، وأعادت نشر تغريدتها التي تقول فيها "عزيزتي أمريكا، استعدي لدفع المزيد مقابل كل شيء تقريبا إلى أن تحل المكسيك مشكلة لم تتمكن أي دولة في العالم من حلها".

** إتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا على المحك

في الوقت الذي تضغط فيه إدارة ترامب من أجل الحصول على موافقة الكونغرس على اتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا، وهو بديل مقترح لاتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا)، يُعتقد أن تهديدا بفرض تعريفات كهذا سيعوق التصديق على الاتفاق التجاري الجديد لأنه بحاجة إلى تمريره في الهيئات التشريعية للدول الثلاث.

ورأي لايتهايزر أن التعريفات الجمركية المعلنة بشأن المكسيك قد تعرض المصادقة على الاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا للخطر ولاسيما أن هذا الاتفاق يواجه بالفعل طريقا وعرة في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، هكذا ذكرت ((وول ستريت جورنال)) نقلا عن أشخاص مطلعين على الوضع.

وقال السيناتور جراسلي إن "المضى قدما في هذا التهديد سيعرض الاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا للخطر، وهو اتفاق يمثل تعهدا رئيسيا قطعه الرئيس ترامب على نفسه خلال حملته الانتخابية".

وذكر جيسس سيدا المفوض التجاري للرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور يوم الخميس إنه إذا تمت الموافقة على التعريفات الجمركية، فعلى المكسيك "أن ترد بطريقة قوية".

وفي مقال رأي نشر على الموقع الإلكتروني لمجلة "فوربس" اليوم السبت، ذكر الكاتب فيل ليفي أن التعريفات الجمركية التي أعلن ترامب فرضها مؤخرا على المكسيك انتهكت الاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا الجاري التفاوض عليه حاليا، وكشفت أن "الرئيس ترامب لا يرغب في احترام الاتفاقات التجارية وسيتحول مرارا إلى التعريفات الجمركية لحل قائمة لا تنتهى من المظالم".

وذكر ليفي أن هناك "تنسيق سياسات ضئيل على نحو مدهش داخل الإدارة، ما يؤدى إلى إجراءات غير متسقة"، مضيفا أن التهديد بفرض تعريفات جمركية على المكسيك يدل على أن الاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا لا يفعل شيئا للحد من الحماية بين الدول ويقضى على إمكانية التعاون مع المكسيك.

ومن المتوقع أيضا أن تضر التعريفات الجمركية المعلن عنها مؤخرا بقطاع السيارات الأمريكي، وهو أحد الشواغل الرئيسية للاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا. وقد ذكر المجلس الأمريكي المعني بسياسات السيارات، وهو مجموعة مقرها واشنطن وتمثل شركات أمريكية متخصصة في صناعة السيارات مثل كارايسلر وفورد وجنرال موتورز، أن الاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا "يعتمد على دخول دون رسوم جمركية حتى يكون اتفاقا ناجحا".

وأشار المجلس إلى أن فرض تعريفات جمركية على المكسيك سيقوض "الأثر الإيجابي للاتفاق بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا وسيفرض تكلفة كبيرة على صناعة السيارات الأمريكية".

فقد تم شحن سيارات تصل إجمالي قيمتها إلى 52.6 مليار دولار أمريكي إلى الولايات المتحدة من المكسيك في عام 2018، ودخلت قطع غيار سيارات قيمتها 32.5 مليار دولار أخرى إلى السوق الأمريكية من المكسيك خلال نفس الفترة، وفقا لبيانات صدرت عن وزارة التجارة الأمريكية.

وذكر برادلي من غرفة التجارة الأمريكية في بيان يوم الخميس عقب إعلان الرئيس عن قراره بشأن التعريفات "بدلا من ذلك، يحتاج الكونغرس والرئيس إلى العمل سويا لمعالجة المشكلات الخطيرة على الحدود".

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( تعريفات ترامب الجمركية على المكسيك تلقى معارضة واسعة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الدستور

السابق اشتباكات قرب القصر الرئاسي في عدن
التالى فرحة بين طلاب بني سويف لسهولة امتحان اللغة العربية "دور ثانٍ"