أخبار عاجلة
الزمالك يغادر إلى الجونة في العاشرة مساءً -

الجزائر اليوم/ لضمان محصول وفير وبنوعية جيدة‮ ‬

لضمان محصول وفير وبنوعية جيدة‮ ‬
منتجو التمور بورڤلة‮ ‬يستفيدون من حملات تحسيسية‮ ‬

يجري‮ ‬تنظيم حملات تحسيسية مكثفة لفائدة منتجي‮ ‬التمور بولاية ورڤلة بغرض توعيتهم بأهمية إتباع المسار التقني‮ ‬الصحيح لإنتاج التمور بأنواعها من أجل الرفع من الإنتاج وتحسين نوعيته،‮ ‬كما أفاد مسؤولو مديرية المصالح الفلاحية بالولاية‮.‬ ويتم التركيز في‮ ‬هذا الشأن على ضرورة احترام مختلف شروط ومراحل المسار التقني‮ ‬في‮ ‬زراعة النخيل،‮ ‬انطلاقا من عمليات تنظيف الشجرة من بقايا التمور والتخلص من الجريد اليابس والقضاء على الأعشاب الضارة في‮ ‬بساتين النخيل،‮ ‬لاسيما منها نبتة القصيبة،‮ ‬وذلك إلى‮ ‬غاية جني‮ ‬المحصول،‮ ‬كما شرح رئيس مصلحة الإرشاد الفلاحي‮ ‬بمديرية القطاع‮.‬ وكشف إبراهيم قريشي‮ ‬في‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬أن‮ ‬40‮ ‬بالمائة فقط من مجموع المنتجين‮ ‬يحترمون المسار التقني‮ ‬الصحيح في‮ ‬إنتاج محاصيلهم،‮ ‬مما‮ ‬يتطلب،‮ ‬كما أضاف،‮ ‬البحث في‮ ‬كيفيات إلزام باقي‮ ‬الفلاحين لإتباع القواعد المتعلقة بهذا المسار،‮ ‬بما‮ ‬يسمح بتحسين مردود النخيل لاسيما بالنسبة للمنتجين الذين سجلوا تراجعا في‮ ‬الإنتاج خلال السنوات الأخيرة‮.‬ ويضمن المسار التقني‮ ‬الصحيح في‮ ‬إنتاج التمور الرفع من قدرات الإنتاج المحققة سنويا والتي‮ ‬وصلت إلى أزيد من‮ ‬1‭,‬5‮ ‬مليون قنطار من مختلف أنواع التمور خلال السنوات الخمس الأخيرة،‮ ‬إلى جانب تحقيق محصول ذي‮ ‬نوعية جيدة،‮ ‬مثلما أضاف المتحدث‮.‬ وتعتبر مرحلة تغليف عراجين التمر لحمايتها من التقلبات الجوية وتفاديا لتعرضها للتلف خاصة بفعل آفة‮ ‬البوفروة‮ ‬،‮ ‬واحدة من أهم مراحل الإنتاج التي‮ ‬ينبغي‮ ‬أن‮ ‬يقوم بها منتجو التمور،‮ ‬غير أن أغلبهم لا‮ ‬يتبعونها بسبب نقص الوعي‮ ‬بأهميتها،‮ ‬كما ذكر رئيس مصلحة الإرشاد الفلاحي‮.‬ وتقوم المصالح المختصة بتنظيم دورات تكوينية وأخرى إرشادية لفائدة الفلاحين،‮ ‬إلى جانب بث ومضات إشهارية وحصص خاصة بالإذاعة المحلية من أجل استهداف أكبر عدد ممكن من الفلاحين ومنتجي‮ ‬التمور وتعريفهم بالتقنيات الصحيحة في‮ ‬إنتاج التمور‮.‬ ومكنت برامج الإرشاد الفلاحي‮ ‬والتكوين والتحسين التقني‮ ‬للنخيل خاصة في‮ ‬مجال الأسمدة ومكافحة الأعشاب الضارة من تحقيق زيادة معتبرة في‮ ‬محاصيل التمور بالولاية،‮ ‬وفق المصدر ذاته‮. ‬ وتحصي‮ ‬ولاية ورڤلة،‮ ‬التي‮ ‬تعد من بين أهم الولايات المنتجة للتمور بالجزائر إلى‮ ‬غاية الموسم الفلاحي‮ ‬2018‮/‬2019،‮ ‬ثروة تناهز‮ ‬2‭,‬6‮ ‬مليون نخلة تغطي‮ ‬مساحة تفوق‮ ‬24‮ ‬ألف هكتار من بينها‮ ‬2‭,‬1‮ ‬مليون نخلة منتجة،‮ ‬حسب معطيات مديرية القطاع‮. ‬ وقد انتقلت المساحات الفلاحية المخصصة لإنتاج التمور إلى أكثر من‮ ‬24‮ ‬ألف‮ ‬هكتار بعدما كانت لا تتجاوز‮ ‬16‭,‬5‮ ‬ألف هكتار في‮ ‬2010‮ ‬وحوالي‮ ‬17‭,‬2‮ ‬ألف هكتار في‮ ‬2014،‮ ‬وذلك بفضل الجهود المبذولة لتطوير هذه الشعبة الفلاحية الهامة‮. ‬وسجل إنتاج‮ ‬يقارب‮ ‬1‭,‬2‮ ‬مليون قنطار من التمور خلال حملة الجني‮ ‬الفارطة‮ ‬‭(‬2017/2018‭) ‬والذي‮ ‬يتوزع على دقلة نور‮ (‬683‭ ‬ألف قنطار‮) ‬والدڤلة البيضاء‮ (‬63‮ ‬ألف قنطار‮) ‬والغرس‮ (‬392‮ ‬ألف قنطار‮) ‬وأصناف أخرى من التمور‮ (‬132‮ ‬ألف قنطار‮)‬،‮ ‬وفق ما جرى التذكير به‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار موقع المصرية السعودية على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الجزائر اليوم/ لضمان محصول وفير وبنوعية جيدة‮ ‬ ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : جزايرس

السابق 500 امرأة بالسعودية تتسلمن رخص القيادة
التالى مفوضة الأمم المتحدة تشيد بنائبات الكونجرس الأمريكي المعارضات لترامب